حبيبي يداعب لي زبي الصغير الناعم ثم أحلب له زبه بيدي حتى يقذف حليبي المفضل

حبيبي يداعب لي زبي الصغير الناعم ثم أحلب له زبه بيدي حتى يقذف حليبي المفضل و أنها كنت أعشق الازبار الكبيرة ربما لأني زبي كان صغير جدا جدا و لا أستيطع أن أجعل يقوم مهما فعلت و لكن زب حبيبي كان مقوم مثل جدع الشجرة و تركني امخضه له بقبضة يدي حتى شعرت بالمني على كفي فرفعته أصابعي الى فمي و لحسته و انا أتلذذ .

28979مشاهدات
08:14 المدة
77%
التصويت 808