صديقي المثير المستقيم يستمني بجانبي على السرير لما يظن أنني نائم

صديقي المثير المستقيم يستمني بجانبي على السرير لما يظن أنني نائم .. و أنا كنت ماسك هاتفي في السر و أصور هذه اللقطة المثيرة و كنت أتمنى لو أستطيع أن التف إليه و أدخل زبه الى فمي و أرضع منيه لاخر قطرة و لكنه لم يكن لواطي و لا يعرف أني احب الرجال لهذا ابقيت نفسي في مكاني و صورته حتى قذف المني على بطنه .

7786مشاهدات
05:43 المدة
78%
التصويت 282