يختطفه من الشارع و يمار عليه سكس لواط عنيف

ذلك الشاب بالحمالات الجميل يتحدث في الهاتف يواعد احد الشواذ كي ينيكه فرصده شاب شاذ فراح يشتهيه و يستمني على رؤيته حتى إذ قارب أن ينهي مكالمته و رأى رأس الزب من بعيد صاح: أوباااااه.!.ثم أسرع يهرب فلحقه الشاذ و اقتاده داخل مكتبه القريب ثم أدخل أصبعه في فمه فعرف نيته و استثاره بقوة فهمس: يلا نيكني جامد….خلعه ملابسه و خلع هو كذلك و جعله يفلقس فوق الطاولة ثم راح يلحس طيزه و يلعب له في زبه ليسخنه فاستحلى الشاب ذلك ليخرج له زبه و يجعله يمصصه بقوة وينيك فمه ثم يطرحه فوق المقعد و يمارس عليه سكس لواط عنيف و يركبه من خلفه: حلو كدا….فيأن: أممم…ثم أخذ ييدكه بقوة و الشاب يتأوه ويقذف في وجهه!

62605مشاهدات
12:00 المدة
75%
التصويت 283