صاحبي المطيع يلحس خصيتاي زبي ثم اغرس زبي في طيزه الصغيرة و انيكه بحرارة

صاحبي المطيع يلحس خصيتاي زبي ثم اغرس زبي في طيزه الصغيرة و انيكه بحرارة . بينما كان يلعق لي زبي كان ينظر الي بعينان مثل القط و أنا اربت على راسه و اشجع و كان لدينا أزبار جد طويل كل واحد يتمنى النيك بها ولو مرة من طيزه المدودة و ركبت حبيبي على حجري و جعلته يركبي حتى كنا نصرخ من قوة النشوة الجنسية .

59013مشاهدات
07:01 المدة
80%
التصويت 545