يركب طيز صاحبه البيضاء بكل قوة في أسخن لواط

بمحنة شديدة واستثارة بالغة راح ذلك النياك الشاذ يركب طيز صاحبه المثيرة للشهية اللامعة النظيفة و ينيكه ويمارس عليه أسخن لواط يكون بين أثنين حيث ثبته بكلتا يديه من كتفيه و أرقده فوق الأريكة و أخذ يركب طيز صاحبه بسخونة و حرارة بالغة و يرهز و يحرك خصره و يدفع زبه فيه ويسحبه بكل عنف و محنة و صابحه يان و يتأوه و يطلق آهات لذيذة و كذلك النياك راح يتأوه من حراراة اللواط ووقد فتح طيز صاحبه واسعة الخرم ثم اهتاج فأخذ يبعبصه و يدخل فيها أصابعه و ينيكه باربعة من أصابع يده وهو في شهوة بالغة و كان خرم طيز ضصاحبه أحمر لامع نظيف من شدة النيك فأدخله فيخ مجدداً وهو يقبله.

83465مشاهدات
02:20 المدة
79%
التصويت 469