أنيك طيز حبيبي الممحون يعنف و قوة ثم أرش مني زبي على كل جسده

أنيك طيز حبيبي الممحون يعنف و قوة ثم أرش مني زبي على كل جسده .. لما دخلت الزب ألأى ثقبته الضيقة التي تنبض من كثرة المحنة و الهيجان لم أستطع التحكم في نفسي صرت أتحرك حتى تصفع خصيات مؤخرته و أجعل جسمه النحيف يقفز بقوة و أصوات تأوهاتهم اااه اااه اااه زادت من متعتي و لما شعرت في الأخر اني قربت أن انزل خرجت زبي و رشيت جسده الجميل بحليب زبي .

25645مشاهدات
06:40 المدة
70%
التصويت 164