حلاق شاذ و زبون شاذ يتحسس قضيبه و يفركه وهو على مقعد الحلاقة

امامنا حلاق شاذ يبدو أن الزبون كذلك شاذ لأنه قد عرف نيته من قبل فهو كذلك زبون شاذ يتحسس قضيبه و يفركه وهو على مقعد الحلاقة وذلك بعد أن ألبسه ملابس الحلاقة راح من تحتها يمد يده إلى قضيب حلاقه ويتحسسه بل يقفشه و الحلاق لا يتكلم بل يستمتع وهو يعرف ان الزبون شاذ مثله و الحلاق يتلفت يمنة ويسرة يخشى أن يكتشف العاملون معه ثم أن الزبون يخرج زب الحلاق المنتصب و بفركه على اللحم و يمارس عليه الفرك و الدلك و التحسيس و تشتعل الأنفاس وذلك حتى القذف.

22647مشاهدات
06:02 المدة
77%
التصويت 308