أسخن لواط رومانسي مع شاب مثلي يتبادل مص الزب مع نياكه ويتناك في طيزه حتى قذف المني

دق هاتفه وهو راقد فوق سريره فوق بطنه في غرفته عاري الجسد و الطيز المبرومة البيضاء الناعمة وهو شاب عشريني جميل ناعم وسيم فراح يبعث برسالة و يتحاور مع نياكه وهو شاب مثلي لواطي كي يواعده. أخبره أنه في طريقه إليه فأجابه بانه في انتظاره وقد أعطاه العنوان من قبل فدخل الشاب وهو يتحسس زبه يمني نفسه بلحظات أسخن لواط رومانسي مع شاب مثلي مثله و بالفعل دخل الشاب الطويل العريض وهو ينظر طيز متناكه وهو يرقصها بشهية فراح يتحسس زبره و يخرجه و يفركه فإذا هو متتصب كبير قريب عهد بالحلاقة لأنه مشعر قليلاً فخلع ملابسه بالكامل وراح يتحسس بشهوة طيز صاحبه المثلي و يلعب في حلقة دبره و يتحسس فلقتيه صواحبه مستمتع فيقلبه على ظهره و يتبادل مص الزب مع نياكه فيمص أحدهما للآخر بالمبادلة فيبدأ هنا أسخن لواط رومانسي بين شاب مثلي و آخر قد تعرف عليه من طريق الشات فتعريا كلاهما ثم راحا يتباوسان قبلات شاذة رومانسية ساخنة وراح المتناك يتناك في طيزه عالواقف بقوة و رومانسية و بوضعيات مشبوبة شاذة ثم رفع ساقيه و تقبلا بالوجهين وراح ينيك خرم طيزه و المتناك يستمتع وهو جميل أبيض فيما زبه راقد صغير غليظ وهو ينظر لنياكه نظرات شبقة مشبوبة ويتأوه أه أه أه أه و يستحلي الزب وهو يتناك في طيزه بسخونة ثم يركب زبه و يتناك حتى قذف المني و يقبله ثم يفرك زبه فوق وجهه حتى قذف المني فوق وجهه…

195656مشاهدات
10:04 المدة
78%
التصويت 993